ضبط الأسعار في ظل الاقتصاد الحر

أزمة الاسمنت

سبب الازمة المشاريع الحكومية الجبارة وزيادة بناء المساكن.

انتاج المصانع باقصى طاقة لها لا يغطي الطلب وهي مبرأة من اصطناع الأزمة.

انشاء مصانع جديده ليس مجدي لأن المشاريع سوف تعود ليكون النموا بوتيرة متوازيه بعد استكمال الجزء الاكبر من مشاريع الدولة الجبارة ويصبح بعد ذلك الانتاج يغطي الطلب.

الحل

ضرورة فتح الاستيراد ويقيم سنويا حتى تنتهي الأزمة وترجع الاسعار لسابق عهدها.

اتخاذ قرار فتح الاستيراد نفعه اكثر من ضرره وينهي معاناة المواطنين وحالة الاستنفار لدى موظفي وزارة التجارة وصعوبات أخرى نتجة عن هذه الأزمة.

والله ولي التوفيق

Tags

Voting

18 votes
19 up votes
1 down votes
Active
Idea No. 539