حلول للحد من التستر التجاري

التستر حقيقة يجب ان نتعايش معها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

المتستر والمتستر عليه

حقيقة وواقع يجب ان نتعايش معه

وان نقوم بوضع تشريع يظهره الى العلن

لنضع له اسما اخر شراكة بين طرف اجنبي وطرف سعودي

المتستر غالبا انسان بسيط لايمتلك المهارة او رأس المال او انسان كسول و يحب ان يعيش على حساب غيره طبعا يجب ان نفرق بين الشخصيتين والمتستر عليه غالبا انسان نشيط و ذو مهارة جعلت منه رجل اعمال ...

لنبتعد عن التحليل وننتقل للحل

 

الحل هو اصدار تشريع ينص على ان المتستر والمتستر عليه شركاء في ماهم فيه وبنفس النسب المتفقين عليها ويمنح المتستر والمتستر عليه فترة لتصحيح وضعهما القانوني والانتقال الى شراكة بين طرف سعودي ومستثمر اجنبي محلي..ويعفى المتستر والمتستر عليه من اي عقوبة او مسآلة قانونية خلال فترة التصحيح...عندها سيتم اغلاق ملفات التستر المخفية ويفتح باب للشراكة بين السعودي والمقيم الاجنبي بشروط واضحة تحفظ لكل منهما حقه..وتاكدوا ان الكثير من المتستر عليهم سيقومون بعد فترة بتغيير وضعهم القانوني الى مستثمرين اجانب لانهم ليسوا بحاجة الى المتستر بعد ذلك لان بقائهم مع المتستر لاسباب من اهمها البقاء في تحقيق المكاسب التجارية والثاني ان اموالهم بيد ذلك المتستر فلوا حققنا لهم ذلك فسيبقى سبب واحد وهو الالتزام الادبي بينهم والذي سيحترمه الاصيل وسيدير له ظهرة الاخر...امر اخير يجب ان نعلمه وهو ان المتستر عليه الذي ينفق امواله داخل البلد يختلف عن من يحولها لبلده الاصلي...

 

اما من رغب من المقيمين فتح مشروع فعليه عمل شراكة مع سعودي يختاره سواء كفيله او غيره..عندها سيكون التستر من الماضي..لان سببه اختفى...

 

نحن من صنع التستر بالنظام ونحن من سيغيره بذات النظام.. تعايشوا مع واقعكم ولاتتكلموا عن المثاليات الواقع شيء مختلف ..تقبلوا تحياتي

Tags

Voting

-1 votes
2 up votes
3 down votes
Active
Idea No. 3003