ضبط الأسعار في ظل الاقتصاد الحر

الوزارة لاعب اساسى فى الاقتصاد الحر السعودى

اولا: ربنا يحفظ وزير التجارة والصناعة حقا عمله ملموس لدى كل الشعب والمقيمين

ان وزارة التجارة والصناعة السعودية لديها كل المقومات لتصبح الوزارة الرائدة لمثيلاتها بالدول الشقيقة والمجاورة.

ثانيا: يجب ان تصبح الوزارة لاعب اساسى فى السوق وليس متحكم او مراقب فقط فمن الممكن ان تؤسس الوزارة شركة هدفها المنافسة الشريفة وضبط السوق وانشاء منافذ بكافة الامارات لبيع المنتجات الاستهلاكية ليس بسعر التكلفة انما بهامش ربح بسيط او بهامش الربح الذى من المفترض ان يلتزم به التجار هنا العرض والطلب سوف يتحكم وحده فى اسعار السوق بل سوف يستفيد المستهلك من جودة السلعه المباعة عن طريق الشركة التابعة للوزارة وايضا سوف تصبح اسعار منافذ تلك الشركة او الهيئة هى اسعار ارشادية وسوف تقدر الوزارة على المنافسة بقوة لانه لايوجد يد ثالثة ورابعة وخامسة وخاصة للسلع الاساسية مثل الغلال فلو استوردة مباشرة تلك الشركة الخاصة بالوزارة للبيع لصالحها سوف يجذب كافة المستهلكين الى تلك المنافذ وتوجد منافع كثيرة لمثل هذا المشروع مثل من الممكن البيع بسعر التكلفة لمن يحمل بطاقة الضمان الاجتماعى او من هم ليس لهم دخل ومعلوماتهم اعتقد انه من السهل الوصول اليها فى ظل الربط الالكترونى الموجود بالحكومة ومن الاممكن انن تطور تلك المنافذ لتصبح مثل البورصة ويلجا اليها التجار ايضا فى بعض السلع للشراء بالجملة وفائدة اخرى دولية فانه من الممكن ربط الموقع الالكترونى الخاص بتلك الشركة بموقع بورصة الغلال او البورصات الاستهلاكية واخص بالذكر المشروع اللوجيستى للغلال فى مصر لانشاء سوق مشتركة حيث من الممكن ان تستورد المملكة الغلال فى الوقت الذى فيه فائض فى مصر بسعر اقل مما تشترى به من اى دولة اخرى نظرا لمنافسة سعر النقل لقرب المسافة والعكس صحيح ان تستورد مصر ما هو فائض فى لدى السعودية وتصبح البذرة الاساسية لتكوين سوق عربية مشتركة

مثال لا يتطبق على كامل الفكرة من المتحكم فى سوق الاتصالات السعودى من اقوى شركة اتصالات فى السعودية (STC )

نقطة اخيرة : من الممكن لتلك الشركة ان تبيع منتجاتها عن طريق الانترنت لضمان عدالة التوزيع على كافى افراد الشعب او من هم احوج لتلك المنتجات وهنا سوف تقاوم كافة اساليب الغش التجارى والغلاء لان الغشاش لن يجد جدوى للبيع لعدد افراد قليلين اولان المنتج موجود بجودة عالية وسعر اقل توجد لدى افكار كثيرة لتلك المشروع لكنى لم اصيغها بعد

Tags

Voting

0 votes
2 up votes
2 down votes
Active
Idea No. 1940