تحسين خدمات وكالات السيارات المعتمدة في السعودية

حماية المستهلك من شركات تأمين المركبات في حالة أن نسبة الخطأ هي صفر بالمئه!

أخواني الكرام..

 

تقوم شركات التأمين بخصم قيمة بوليصة التأمين الشامل سنوياَ حتى إذا لم يتعرض صاحب المركبة لأي حوادث وهذا ما تنص علية عقد التأمين بين الطرفين.

 

ولكن.. عند تعرض الطرف الحاصل على بوليصة التأمين فإنه يتعرض للكثير من الخسائر المفروضة عليه جراء هذا الحادث حتى وإن كانت نسبة الخطاء هي صفر بالمئه. ومن أمثلة ذالك مايلي:

1) يقوم صاحب المركبة المتضررة بمراجعة مكاتب نجم لإنهاء المعاملة في حالة عدم توفر معلومات بوليصة التأمين للسيارات المستأجرة.

2) تتم إحالة المطالبة إلى المرور لإنهاء إجراءات إستخراج أمر إصلاح المركبة إذا كان متسبب الحادث يحمل تأمين منتهي الصلاحية.

3) يقوم صاحب المركبة المتضررة بالسعي لإجراء تقدير الإصلاح من ورش السمكرة ة محلات قطع الغيار والذي يترتب عليه أجور لإنهاء أي معامله.

4) يقوم صاحب المركبة المتضرره بدفع مبلغ مقطوع لوكلاء السيارات قابل للمضاعفة في حال تعدد الحوادث خلال السنة الواحده.

5) يضطر صاحب المركبة المتضرره بإستخراج سيارة مستأجره خلال فترة إصلح المركبة المتضرره.

6) يضطر صاحب المركبة المتضرره إجازات من عمله لإتمام ما سبق ذكره حيث أن مكاتب الإجراءات الورقيه و التقديرية تعمل خلال نفس فترة الدوامات للمؤسسات الحكومية و الخاصه.

7) يتم إنخفاض سعر بيع المركبة المتضرره بسبب التاريخ الحوادث حتى و إن تم إصلاح المركبة من قبل الوكلاء المعتمدون.

 

جميع ما ذكر أعلاه يواجهه حامل التأمين الشامل للمركبات حتى وإن كانت نسبة الخطأ هي صفر بالمئه.. أما متسبب الحادث يقوم بإرجاع السيارة المستأجرة إلى مكاتب تأجير السيارات فور الإنتهاء من تقرير نجم للحادث.

 

بصفتي مواطن أواجه الأن جميع ماذكر أعلاه فإني أقترح تحديد سياسة تجارية يتم من خلالها تحميل متسبب الحادث و شركة التأمين عبئ المراجعات و توفير سيارة بديله للمتضرر فوراَ وإصلاح السيارة المتضرره من قبل الوكالة المعتمدة.

 

عدا هذا.. فما الفائدة من إرتفاع بوليصة التأمين السنوية في حالة وجود تكاليف إضافية في حالة الحوادث خلال فترة التأمين على المركبة.

 

أتطلع إلى أرآئكم و أفكاركم حول هذا الموضوع..

 

هذا والحمدلله رب العالمين.

 

أخوكم/ عقيل

Tags

Voting

26 votes
27 up votes
1 down votes
Active
Idea No. 2222