المؤسسات الصغيرة والمتوسطة

دعم تطوير وفتح الاسواق الالكترونية

هو ليس اقتراح بقدر ماهو ضرورة ملحّة في وقتنا الحاضر. حيث ان الاسواق الالكترونية تشهد تطورات عظيمة في كثر من الدول الاخرى بما يعود بعظيم الفائدة لأربع فئات في البلد. سأحاول ان اوجزها على عجاله في اربع نقاط:

١)المؤسسات والشركات: تعتبر الاسواق الالكترونية بتكلفتها الزهيدة قناة تسويق وبيع متكاملة واقتصادية جداً كما وأنها توفر الكثير من الأيدي العاملة والمحلات التجارية و غير ذلك الكثير. كما انها تعتبر فرصة للشركات المحلية بان تصل الى الاسواق الإقليمية والدولية كذلك. هذا بالاضافة الى الكثير من الفوائد والتي لا يتسع المجال لذكرها هنا.

٢) المتسوقين او المجتمع بصفة عامة: تستفيد هذه الفئة اكبر استفادة حيث يمكنهم زيارة الاسواق الالكترونية والاطلاع على المنتجات ومقارنة الأسعار والمواصفات وشراء المنتجات وهم في مكانهم دون أدنى مجهود خصوصا من يعيشون في اماكن بعيدة عن الاسواق كالمدن والقرى النائية.

٣) مقدمي الخدمات المساعدة للأسواق الالكترونية : يقصد بهم كل من مقدمي خدمات الاتصالات والمعلومات والبنوك التجارية ومقدمي خدمة البريد والتوصيل. فهنالك الكثير من العوائد لهذه الفئة من حيث زيادة الطلب

المتوقعة

٤) الدولة: التجارة الالكترونية سوف تفتح قناة جيدة للتصدير الخارجي بالاضافة الى التخفيف من الزحام في المدن الكبيرة والحد من الغش التجاري وسهولة مراقبة الاسواق والسلع الى غير ذلك

Tags

Voting

26 votes
26 up votes
0 down votes
Active
Idea No. 185